منوعات

نجاحي بالسينما العالمية لا يتعارض مع تواجدي بالساحة المصرية

يعمل منذ ما يقرب من 15 عاما في المجال الفني، ويطمح دائما في أن يطور من نفسه. ويتمثل التحدي الجديد بالنسبة له في أمنياته بأن يكتب وينتج، بالإضافة إلى أنه يريد أن يقدم أدوارا أكثر صعوبة. فهو يتمنى أن يجرب العديد من الأشياء الجديدة عليه التي لم يمارسها من قبل، ولذلك يحاول دوما تقديم الأعمال والأدوار التي لم يقدمها من قبل سواء بداخل مصر أو خارجها، فهو يبحث دائما عن الجديد في أي مكان ليضيف لمشواره الفني.

هذا ما أكده الفنان الشاب أمير المصري في لقائه مع “العربية.نت”، حيث تطرق إلى فيلمه الجديد “هاشتاغ جوزوني” يقدم من خلاله دورا جديدا لم يقدمه من قبل.

*لماذا اخترت العودة من خلال فيلم كوميدي رومانسي للسينما؟

**أحببت الفكرة، وتحمست للمشاركة في الفيلم لأنه عودة للأعمال الكوميدية الرومانسية، لا يوجد شخص منا لا يحب الحب، فالعمل تدور أحداثه في قالب كوميدي ممتزج بالرومانسية بالإضافة إلى أن المزج بين الكوميديا والرومانسية غير متواجد بقوة في السوق المصرية.

فمن السهل أن نجعل الناس تبكي، ولكن أن نضحك الجمهور من الأمور الصعبة جدًا، فالفيلم فيه كوميديا كثيرة. كما أن المخرج عصام نصار من الأشخاص الذين أحببت العمل معهم، كما أن مزج الأغاني والكوميديا والرومانسية الموجودة في العمل، لا يوجد بكثرة في السوق المصرية. فالفيلم يحتوي على العديد من التفاصيل التي تخاطب جميع أذواق الشعب المصري.

أمير المصري

أمير المصري

*وكيف حدث التواصل معك للمشاركة في الفيلم؟

**الفكرة بدأت من المخرج عصام نصار، فهو كان مخرج مسلسل “النضارة البيضاء” الذي كان أول بطولة مطلقة بالنسبة لي في الدراما، فحقق هذا العمل نجاحًا كبيرًا. فبعد عرض العمل تواصل معي وقال لي إن لديه فكرة فيلم وطلب مني أن أكون معه، فوافقت على الفور بدون أن أقرأ الورق، لأن العمل مع عصام نصار ممتع جدًا.

*حدثنا عن الفيلم وعن الشخصية التي تقدمها من خلاله؟

**الفيلم من النوعية التي تستهدف شريحة كبيرة في عالمنا العربي، حيث تدور أحداثه في إطار من الكوميديا الرومانسية، عندما يتعرض الدي چي الشهير “فارس” لعدد من المواقف الطريفة والمفارقات الكوميدية لعدم قدرته على الاعتراف بحبه لفتاة أحلامه، خوفا من أن يفقدها بسبب حيلة تدبر له تؤدي إلى زواج أي فتاة يعترف لها بحبه.

مايان السيد وأمير المصري من افتتاح الفيلم

مايان السيد وأمير المصري من افتتاح الفيلم

*الفيلم يحتوي على عدد من الاستعراضات الغنائية، فهل كان ذلك مهما؟

**نحن كشعب نحب أن نضحك وأن نكون سعداء، وكلنا نحب المزيكا، فنحن محظوظون أن لدينا كثيرا من نجوم غناء مثل أحمد سعد، فرقة مطربي المهرجانات المدفعجية، ومطرب الراب أبيوسف، وأنا شخصياً أحب أن أسمع المهرجانات لكن لا أتابعها بكثرة.

*تقدم في فيلم “هشتاج جوزوني” شخصية مختلفة عن ما قدمته من قبل.. حدثنا عنها

**بالفعل فهي المرة الأولى التي أقدم فيها دورا كوميديا رومانسيا، وكنت متحمسا جدًا للفيلم ولأن أقدم هذا الدور. وكنت في انتظار طرحه بدور العرض بشدة، فنادرا ما أقول هذا. يمكن قلته من قبل لمرة واحدة، قبل عرض فيلم “ليمبو”، فأنا سعيد جدا بهذا العمل، وكنت منتظر رد فعل الجمهور على الشخصية التي أقدمها فيه، وأيضا على هذا الفيلم، والحمد لله حصلت على بعض منها جعلتني سعيدا ومتفائلا جدا.

*وكيف وجدت التعاون مع مايان السيد في الفيلم؟

**قبل بداية تصوير الفيلم، عندما كنت أتحدث مع المخرج عصام نصار عن الممثلة التي ستقوم بدور “لي لي”، كان الاختيار الأول لمايان السيد، وأنا كنت أحب التعاون معها في الحقيقة، فهي ممثلة شاطرة جدا، ولها مستقبل كبير. والحمدلله الكيمياء بيننا كانت قوية جدا من أول يوم تصوير، وأحب يكون بيني وبين مايان أفلام أخرى أو نكون أشبه بدويتو. بل أتمني أن نصل لأن نكون نسخة من الدويتو منى زكي وأحمد السقا، أو حتي نصفهما.

*ما شعورك تجاه فكرة البطولة المطلقة ووجود فيلم يحمل اسمك كبطولة مطلقة مع مايان السيد؟

**أنا في العادة لا أفكر في التفاصيل الخاصة بالأعمال، ولكن أفكر بأن أقوم بالبطولة حاليا، لأنه التوقيت المناسب بالنسبة لي لتقديم دور البطولة. فقد قدمت البطولة من قبل خارج مصر في هوليوود من خلال فيلم “ليمبو” فلماذا لا أقدمها في مصر، ومع أهلي؟ ففيلم “ليمبو” حقق نجاحا في الخارج، فلماذا من الصعب أن نقدم نفس الشيء هنا؟

أمير المصري

أمير المصري

*وهل تجد تعارضا بين وجودك في السينما المصرية أو العربية والعالمية؟

**نجاحي في السينما العالمية لا يتعارض إطلاقا مع تواجدي على الساحة المصرية والعربية، أعلم جيدا أهمية المشاركة في الأعمال الفنية في الغرب وبالتحديد في هوليوود، ولكن ذلك لا يعني أن ننسى المشاركة والتواجد في السينما المصرية والعربية، والتي لها مكانة عالمية وساهمت في تقديم العديد من الأعمال والقامات الفنية التي وصلت للعالمية.

*ومن المحلية للعالمية وفكرة تجسيدك لشخصية “محمد الفايد” في مسلسل The Crown؟

**ذاكرت شخصية “محمد الفايد” منذ أن كان صغيرا، وأبطال العمل أتوا لنا بفيديوهات سرية جدًا له في برامج، لنعرف شخصيته وكيف يتحدث وتعبيرات وجهه وحركاته. وكنا متمسكين في الموسم الجديد أن نروي للناس طريقة الشخصيات المصرية في العمل، وشخصية “محمد الفايد” فعلا كان يحب بلده ولديه هدف. وأعجبني أنهم مهتمون بالشخصيات المصرية، فالمسلسل يعد واحدًا من المسلسلات الهامة في تاريخ الدراما، حيث حصد 138 جائزة من بينها 21 جائزة برايم تايم. كما يحتل المرتبة #101 ضمن أفضل 250 مسلسلا وفقًا لتقييمات الجمهور. وتدور أحداثه في عهد الملكة إليزبيث الثانية، حيث يتتبع الكثير من الأحداث السياسية والرومانسية التي شكّلت القرن الحادي والعشرين.

*وماذا عن فيلم Club Zero؟

**الفيلم لكاتبة السيناريو والمخرجة العالمية جيسيكا هسنر، ويتم التصوير بالمملكة المتحدة، وسيستمر لمدة 6 أسابيع قبل أن ينتقل التصوير إلى النمسا لمدة أسبوعين، وتدور أحداث الفيلم في إطار من الإثارة والدراما، حول معلم يحصل على وظيفة في إحدى مدارس النخبة، ويتعرف على 5 طلاب وتنشأ بينهم علاقة صداقة قوية، تأخذهم إلى منعطف خطير في النهاية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى